أحدث الأخبار
الثلاثاء 07 شباط/فبراير 2023
كلمة الديار...03.02.2023
الوصاية والتطنيشة..اللي استحوا ماتوا!!

الحكاية طويلة لابل طالت وطولَّت و"طلعلها" قرون كما تسردها ام حسن المرابطة المثابرة يوميا على الزيارة والاقامة في اعز واطهرمكان والاقرب لقلبها المثقل بسنين الرباط في ارض الرباط وهي تعايش يوميا بساطير الغزاة اللتي تدنس المكان ذهابا وايابا فيما ام حسن تردد قول الله عليكم يا ظالمين والاقصى لنا وحدنا نحن اهله المرابطون المدافعون عن باحاته واسمع ياخالتي"الحكي بينفعش" يا اما بدافعوا معنا من " قلب ورب" او بيصمتوا وما "يلعلعوا" بيانات شجب وتنديد وكلام فاضي شبعنا"منو".. والله عيب كل أمة هالاسلام واليهود بيعملوا فينا هيك وما حدا فازع النا...خالة ام حسن شو رايك ب" الوصاية": وصاية شوو هاي؟..الوصاية على الاقصى!..اه فهمت قصدك..لا هاي على الورق وفي الاذاعات وبس ومش "ليس" للدفاع عن الاقصى..يعني شوية ترميمات وشوية موظفين بس الدفاع علينا.. الدعاية لهم والفعل النا.. مش هم وبس..الله لايكيد الهم جماعة ابومازن: لا بهشوا ولا بنشوا.. ماشاء الله على جماعة ابوالغيط..خالصين مالصين.. والله يا خالة :" ما بحرث الأرض إلا عجولها" وهادول " هؤلاء" العرب بييجوا الا لما " الغراب يشيب" والوصاية والسلطة: التقى المتعوس على خايب الرجا.... زي مصيفين الغور لا من هون ولا من هون..!!
في رام الله التقى المتعوسين على"مع" خايبين الرجا لاقناع هذا الاخير بان يزيد جاسوسيتة جرعة ويسمع من اسيادة ويولعها " يشعلها" حرب " اهلية" في نابلس وجنين تحت قبة "علينا وعلى عدانا" وبعدين"يا سيادة الرئيس" الشغلة مش فارقة ولسان حالهم يقول: حضرتك اصلا جاسوس وشعبك ما بطيق يسمع " اسمك" وما المانع انك تزيد جاسوسيتك رصيد وتسمع راي اسيادك وحلفاءك" زوار رام الله: المخابرات المصرية والاردنية ووزير الخارجبة الامريكية" وتصير ميليشيا ع المكشوف وتشن هجوم على نابلس وجنين والمقاومين بدعم من الاحتلال وامريكا واخوتك الاعزاء في القاهرة وعمان.. *ليش انتم صدقتم اني اوقفت" التنسيق المخابراتي" مع الاحتلال!.. لا..لا.. كل فلسطين عارفة ان عباس الكذاب وجاسوس متمرس في التنسيق المخابراتي مع الاحتلال ولا يمكن اني اوقف الشغلة!...شو هالشغلة : هبَل بهبل.. والله ما "حييت" ما رايح لا اقاوم ولا شحار بين..ما حدا بيقطع "رزقوا" بايدوا الا المخبول! وبعدين وينك: كيف بدنا نعيش بدون راتب؟روووح فَّهم هالشعب اللي مو راضي يفهم ان ابومزون وراه جيش جواسيس بياكل الاخضر واليابس ومش هيك وبس: احنا عارفين كل الطابق وانو ابوحسين لا حامي الاقصى ولا شارع عمان والوصايه هااي حدوثة جميله..كحل عينك بكذب ابومزون وابوحسين وابوالسوس... مثل السوس بالخشب: نخروا عظام فلسطين بالاقاويل والادانات... ايه والله ياخاله : قصدي بالمؤامرات والاهانات..يا عيب الشوم..!!
شفت كيف؟.. جماعات العمارات وابوحسين وابوالسوس وابوسطل بدينوا" اعمال" المقاومة وبيعتبروها شبه " اهانه" لمقامهم وهاماتهم الهابطة: نشمي ابوحسين.. بهلول..شاطر: وصي على الاقصى والمقدسات وبشتغل كمان عراب "جواسيس" و"احاديث" غير شريفة حول نشاما جنين ومغاوير نابلس وابطال القدس..مش " ليس" هذا فقط!.. غاز وماء المملكه مسروق من فلسطين وكمان الجنرال" المصراوي" ابوالسوس صار يتاجر بغاز فلسطين المسروق .. وسيط بين اللص الصهيوني والقرصان الاوروبي...شو يا خاله ام حسن..شو رايك بعصافير الامريكان في رام الله؟..والله خالتي الدنيا اخر وكت" وقت"!..صاروا المسلمين مع اليهود علينا وقال شووو حامي الحرمين والوصي على القدس طلع عصفور!.. ما تنساش خالتي: العصافير بادب السجون هم مخبرين وجواسيس مزروعين بزنازين " المساجين".. اسرى فلسطين بسجون الاحتلال..الله عليهم: الله يحفظهم من جماعة حقير بن حقير والعصافير!..سمعت يا خالتي نداء سجينات " الدامون"؟.. ما شا الله عليهن والله يفرج عليهن... والله خالتي: راح زمان وامعتصماة؟...صرنا هفايا..فرجة للي بيسوا وما بيسوا..!!
اسمع ولا تدشَّع..قال السيادة فلسطينية والوصايةُ "على مقدساتها الإسلامية والمسيحية هاشمية، يتولّاها ملك المملكة الأردنية الهاشمية الملك عبدالله الثاني، ومسؤوليةُ حماية المدينة مسؤوليةٌ دولية وفقاً لالتزامات الدول بحسب القانون الدولي والقرارات الدولية."...كذب في كذب..لا سيادة ولا وصاية ولا حماية ولا شحار بين: البلاد مُحتَّله والاقصى والكنائس المسيحية تحت رحمة الاحتلال واوباش المستوطنين, والحماية الدولية تحت بساطير جيش الاحتلال.. *خيّط بغير هالمسلّة..يا زلمة: الاردن معَّبا قواعد عسكرية امريكية وكمان غاز ومَي "ماء"الاردن مسروق من فلسطين....شو الشغلة بتسرق غاز ومَّي فلسطين وبتشتريه من الاحتلال, وعندك كمان قدام عتبة الدار سفارة للكيان الغاصب وكمان وصي على "الاقصى" المباح والمستباح يوميا.. والله يا خالتي ام حسن: الي استحوا ماتوا.. الكذب عيني عينك..هو "جلالة" الملك ما سمع انو الشهيد خيري علقم حفيد الشهيد خيري علقم!.. من القدس الى القدس والباقي فراطة عربية..فَّكَّة دراهم قديمة..بيكفيها ما فيها... وتيتي تيتي مثل ما رحتي جيتي.. وين ع رام الله..ضيوف قليلي حيا جاية "قادمة" من عمان والقاهرة لتحريض ابوشلوفه على محاربة نابلس الكرامة وجنين العز والصمود..يعني اعلان حرب على المقاومة الفلسطينية... ما بيستحوا لا الاردني ولا المصري.. رئيس المخابرات الاردنية احمد حسني ورئيس المخابرات المصرية عباس كامل..الجماعة جايه مع وزير خارجية امريكا الى رام الله لتقوية التخابر بين سلطة مهلهلة وبين الاحتلال والانكى جايين لصناعة حرب اهليه "فلسطينية" ارضاءا لللاحتلال الغاشم ولامريكا...!!
قال قيادة فلسطينية..قال.. ومقدمة للامريكان مطالب تتضمن النقاط التالية :*" وقف الاستيطان وتشريع البؤر الاستيطانية ومصادرة الأراضي الفلسطينية، احترام الوضع التاريخي في القدس والمقدسات، وقف هدم البيوت وتهجير المواطنين الفلسطينيين، ووقف جرائم المستوطنين، وقف الاجتياحات الإسرائيلية والقتل والاعتقال بحق الشعب الفلسطيني، وإعادة الأموال المنهوبة والالتزام باتفاق الخليل، والإفراج عن أسرى فلسطينيين وتسليم الجثامين المحتجزة"*.... كذب ودجل عيني عينك.. هذه مطالب هم اصلا مو " ليس"على قدها ولا على قدودها: لا وَّقفوا استيطان ولا حَّرَّروا اسير واحد ولا حافظوا على القدس ولا دافعوا عن الاقصى..خالة ام حسن شو رايك؟..هادول كذابين وبيشتغلوا جواسيس عند الاحتلال ومخبرين بخبروه وين المقاومين موجودين!..شاطرين في التطنيش وبعدما بيقتل الاحتلال المقاومين بصيروا "يتوحوحوا" وخذلك ادانات وشجب.. بيقتلوا الميت وبيمشوا في جنازته..الوشاية عليهم والقتل على الاحتلال..!!
شبعنا واصابتنا تخمة ضجَّر من اقاويل واكاذيب" الحفاظ على الوضع الراهن والهدوء والاستقرار وحل الدولتين والتعبير عن القلق والاستياء والقيادة الفلسطينية والوساطة الامريكية والعربية!!"..اقاويل للتحنيط والتسويف والتضليل..كذب ودجل مع استمرار الاحتلال في كل مخططاته لكن الكذبة الكبرى هي " القيادة الفلسطينية" والسؤال المطروح : عمركم سمعتم ب " قيادة" شعب بتجسس على شعبها لصالح الاحتلال؟... قيادة دمرت فلسطين مقابل راتب..قيادة بتعتقل المقاومين... طفح الكيل وفاض في فلسطين: قيادة تصمت وتطنش عن وعلى حالة التنكيل بالاسرى والاسيرات وقتل الشعب الفسطيني..قيادة تدمر فلسطين شبر شبر..قيادة مدعومة من انظمة عرب الردة من امثال النظام الاردني الوصي على الاقصى الاسير والنظام المصري الوصي على حصار قطاع غزة..قيادة استماتت على التمسك بسلطة اوسلو من اجل مكاسب الثله الفاسدة فيما الاحتلال الصهيوني يعيث دمارا وقتلا بكل ماهو فلسطيني من البشر وحتى الحجر.. الوصاية الاردنية اكذوبة والتطنيشة الفلسطينية بنت عمها وحال الشعب الفلسطيني هو حال شعب يرزح تحت سلطة احتلال استيطاني فاشي مجرم يستهدف وجود كل ماهو فلسطيني..!
الى الملك ابووصاية "هاشميه" نقول: كفى لعب على الحبال وكفى استهتارا بعقول الشعب الفلسطيني والشعوب العربية التي تدرك ان " جلالتك" ركن من اركان الاستكبار الغربي الامريكي في العالم العربي وحجر زاوية للاحتلال الصهيوني في فلسطين وما وصايتك على المقدسات في القدس سوا وَهم متجدد تدرك وجودة نساء فلسطين المرابطات والمدافعات يوميا عن كرامة المسجد الاقصى.. الى النظام المصري الوصي على حصار غزة ووكيل الاستكبار الامريكي في المشرق العربي نقول : يكفي تأمر وحصار وتجويع واعلم ايها الطاغية ان 60 بالمئة من اطفال غزة يعانون من مرض " هشاشة العظام" ناهيك عن ذبح مصر وشعبها من الوريد الى الوريد.. لنظام جماعة اوسلو في رام الله نقول: ارحلوا ايها الضالة واتركوا الميدان للشعب الفلسطيني الذي سيتكفل بطرد الاحتلال ومعه امريكا الوسخة حليفة الاحتلال التي تمول قتل اطفال وشباب ونساء الشعب الفلسطيني... اكذوبة الوصاية الاردنية والتطنيشة الاوسلوية...فعلا وحقا ان اللي استحوا ماتوا فمتى سيخجل المتطفلون ويرفعون اياديهم عن مصير ورقاب الشعب الفلسطيني....تحية لفلسطين وشعبها ولامتنا العربية وشعوبها التي تقف لجانب فلسطين.... الاحتلال ومشتقاته وعكاكيزة الى زوال..
تحية للمناضلون والمناضلات والمقاومون والمقاومات والاسرى والاسيرات في سجون الاحتلال وخاصة اسيرات معتقل " الدامون": لقد وصل نداءكن ولكن انتن يا بطلات الابطال كل الحق على شعبكن وكل العتب على المقاومة من اجل تحريركن من الاسر.. تحية الصمود لاسرى الحرية وجنرالات الصبر وان الفرج قادم لا محاله والرحمة كل الرحمة لشهداء فلسطين والصبر كل الصبر والسلوان لامهات واباء واخوات وزوجات وعائلات الشهداء والشفاء كل الشفاء والصحة للجرحى والمصابين...الوصي على مقدساتنا وشعبنا هو النضال والميدان المفتوح على مصراعيه وباقي ما تبقى مجرد اكاذيب عربان امريكا والكيان وعَّرابي الهزيمة العربية..

1
سهام النقب
09.12.2022 - 00:26 

مبدع مبدع كبير الدكتور شكري الهزيل كاتب الوطن والديار...تسلم ودوما الى الامام