أحدث الأخبار
الخميس 24 تشرين أول/أكتوبر 2019
القاهرة..مصر : بداية دموية.. أول شهيدين في مظاهرات رافضة لحكم السيسي وتطالب برحيله!!
21.09.2019

أكد رئيس حزب "غد الثورة" المصري، أيمن نور، سقوط قتيلين اثنين في المظاهرات غير المسبوقة التي خرجت، مساء الجمعة (20 سبتمبر 2019)، مطالبة برحيل الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي.وكشف المعارض المصري في تصريحات لـ"الخليج أونلاين" اسمي القتيلين؛ وهما أحمد أبو ليلة من الإسكندرية، وعبد الله عامر شندويلي من المنصورة.وأشار إلى أن محمد علي، وهو مقاول الجيش الذي كشف فضائح فساد للرئيس السيسي وزوجته انتصار، وكبار قادة المؤسسة العسكرية، اعتمد بعض الخدع الاستراتيجية عندما طالب الجميع بالنزول والوقوف أمام البيوت وبالطرق الفرعية وعدم الخروج إلى الميادين.وأوضح نور أن هذا "يُفسر إعادة انتشار العناصر الأمنية مرة أخرى وعدم تمركزها في الميادين"، كاشفاً أن "العنف في التعامل مع المتظاهرين كان بصورة أقل من المعتاد، رغم استشهاد شابين مصريين؛ أحدهما في المنصورة والآخر من الإسكندرية".بدوره أطلق الأمن المصري قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المظاهرة في ميدان التحرير (وسط القاهرة)، في حين أغلقت الطرق المؤدية إلى الميدان، كما شن حملة اعتقالات عشوائية في الميدان.وعمدت الأجهزة الأمنية أيضاً إلى إغلاق المحلات والمقاهي في محيط ميدان التحرير والشوارع الجانبية المطلة عليه.وخرجت مظاهرات في محافظات الإسكندرية، والسويس، والغربية، والشرقية، والدقهلية، ودمياط، ومطروح، وبني سويف.وتناقلت منصات التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو مختلفة تظهر استخدام رجال الأمن عنفاً مفرطاً ضد المتظاهرين باستخدام الهراوات.وهتفت مجموعة من المتظاهرين في ميدان التحرير "الشعب يريد إسقاط النظام"، وفي شارع طلعت حرب المجاور للميدان تجمع متظاهرون وهتفوا "قول ما تخافشِ الخاين لازم يمشي"، و"ارحل ارحل"، وهي هتافات كانت قد ميزت ثورة يناير 2011، التي أطاحت بالرئيس المخلوع حسني مبارك، بعد ثلاثة عقود في السلطة.!!


1