أحدث الأخبار
الخميس 24 تشرين أول/أكتوبر 2019
بغداد : دعوات لتدويل قضية المغيبين والمختطفين السنة في العراق!!
19.09.2019

إرتفعت وتيرة الدعوات المطالبة بتدويل قضية المغيبين والمختطفين السنة في العراق الذين اختطفتهم ميليشيات وجماعات مسلحة خصوصاً في فترات العمليات العسكرية إبان سيطرة تنظيم «الدولة الإسلامية» على المحافظات والبلدات السنية.سياسيون سنة دعوا إلى تدويل هذه القضية إذا لم تقم الحكومة العراقية بفتح هذا الملف والكشف عن مصير آلاف المختطفين والمغيبين من أبناء السنة الذين لم يعرف مصيرهم حتى الان.اهالي بعض المختطفين طرقوا جميع أبواب الجهات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني من أجل معرفة والكشف عن مصير أبنائهم لكن دون جدوىأم محمد، إن «المجاميع المسلحة قامت باختطاف إبنها في سيطرة الرزازة خلال عمليات تحرير الفلوجة، ولم تعرف مصيره حتى الان».وبينت أنها «طرقت جميع أبواب الجهات الحكومية المعنية بشؤون المغيبين والمفقودين غير أنها لم تصل إلى نتيجة».وذكرت أنها «سبق وقد فقدت زوجها أيضاً بعملية اختطاف مجهولة ولم تعرف مصيره»ودعت إلى «تحرك دولي فوري من أجل معرفة مصير أبنائهم المغيبين الذين لا ذنب لهم غير أنهم من أهل السنة».أما عبدالله، فقال :لقد تم أخذ أبنائي الإثنين من السيطرة خلال نزوحهم واقتيدوا إلى جهات مجهولة ولم يعرف مصيرهم حتى الآن».ولفت إلى أن «الميليشيات قامت بنصب سيطرات وأخذ الشباب الذين يمرون منها خلال عمليات التحرير للمحافظات السنية»، داعياً إلى «تدويل قضيتهم أمام المجتمع الدولي وأن يوضع حد لهذه الانتهاكات ويتم الكشف عن مصير المختطفين والمغيبين».وأشار إلى أن «المجتمع السني تعرض لأكبر حملة ابادة سواء من قبل الميليشيات أو تنظيم الدولة»وحسب ما ذكر مصدر أمني خاص «أغلب المختطفين والمغيبين من أبناء المحافظات السنية تم نقلهم إلى منطقة جرف الصخر».وبين أن «في هذه المنطقة توجد مقابر الذين اختطفتهم الميليشيات، وهناك سجون ومعتقلات سرية فيها».ويمنع دخول القوات الأمنية والجيش العراقي إلى هذه المنطقة وهي تحت سيطرة الميليشيات ولا يسمح لأي قوة الدخول اليها» طبقا المصدر الذي أضاف أن «ليس باستطاعة الحكومة العراقية اقتحام المنطقة وهناك قوات كبيرة من الميليشيات تسيطر عليها».!!

1 2 3 42413
1