أحدث الأخبار
السبت 13 تموز/يوليو 2024
باريس..فرنسا : بدء التصويت في الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية الفرنسية!!
07.07.2024

فُتحت مراكز الاقتراع في الدورة الثانية من الانتخابات الفرنسية اليوم الأحد، في انتخابات تشريعية تاريخية قد توصل اليمين المتطرف إلى السلطة أو تنتج جمعية وطنية خارجة عن السيطرة، لكنها ستبدل بالتأكيد المشهد السياسي في البلد. وتلتزم فرنسا منذ مساء الجمعة بفترة صمت انتخابي وضعت حداً للحملات، يحظر خلالها نشر استطلاعات للرأي جديدة، فدخلت حالة أشبه بهدنة، وسط أجواء مشحونة اتسمت بالشتائم والتعديات الجسدية على مرشحين ومعلّقي لافتات، وأطلقت الخطاب العنصري والمعادي للسامية.وفُتحت مراكز الاقتراع عند الساعة 6:00 صباحاً بتوقيت غرينتش في فرنسا القاريّة، بعدما صوت الناخبون في أرخبيل سان بيار إيه ميكلون في شمال المحيط الأطلسي، وغويانا والأنتيل، وبولينيزيا وكاليدونيا الجديدة في جنوب المحيط الهادئ. وتستمر عمليات التصويت في المدن الكبرى حتى الساعة السادسة مساءً، على أن تصدر عندها التقديرات الأولية. وفي مواجهة تجاوزات محتملة مساء الأحد، سيُنشر 30 ألف عنصر من الشرطة، خمسة آلاف منهم في باريس وحدها، وفق فرانس برس.عكست عدة استطلاعات للرأي، صدرت نتائجها الجمعة، اشتداد المنافسة بين الكتل الثلاث: حزب التجمع الوطني وحلفاؤه في أقصى اليمين، وتحالف "الجبهة الشعبية الجديدة" في اليسار، ومعسكر الرئيس إيمانويل ماكرون من يمين الوسط.وتشير استطلاعات الرأي الأخيرة إلى حصول اليمين المتطرف على 170 إلى 210 مقاعد في الجمعية الوطنية الجديدة، بعيداً عن الغالبية المطلقة المحددة بـ289 نائباً، تتبعه "الجبهة الشعبية الجديدة" مع 155 إلى 185 مقعداً، ثمّ معسكر ماكرون الذي يُرجّح حصوله على ما بين 95 و125 مقعداً. غير أن واضعي الاستطلاعات يلزمون الحذر، إذ من المتوقع أن تكون المشاركة مرتفعة جداً، لا بل ربما الأعلى منذ 25 عاماً، من غير أن يُعرف لصالح أي طرف ستصبّ.!!


1