أحدث الأخبار
السبت 22 حزيران/يونيو 2024
1 2 3 41125
مقلاة حديد الزهر ومقلاة النحاس: مزايا وعيوب!!
05.09.2023

برلين - يقع المرء في حيرة من أمره عندما يتجول في متاجر الأدوات المنزلية من كثرة العروض المقدمة للمقالي؛ حيث تتنوع المقالي حسب المادة المصنوعة منها، سواء كانت حديد زهر أو فولاذ مقاوم للصدأ والنحاس والألومنيوم، علاوة على توافر أنواع مزودة بطبقة غير لاصقة أو دونها.
وتتنوع المقالي أيضا من حيث الحجم؛ حيث تتوافر الأنواع المختلفة بدءا من قطر قياس 20 سم لتلبي احتياجات الفرد، وحتى الأنواع ذات قطر 32 سم للاستخدامات العائلية.
كما تختلف المقالي أيضا من حيث الشكل سواء كانت مستديرة أو مربعة أو بيضاوية، علاوة على وجود اختلافات أيضا من حيث نوعية المقابض وطريقة التصنيع وقبل كل شيء من حيث الكلفة.وفيما يلي نظرة سريعة على أنواع المقالي المختلفة ومزايا وعيوب كل منها:
مقلاة حديد الزهر: تحظى المقالي المصنوعة من حديد الزهر بشعبية كبيرة؛ نظرا إلى أنها تدوم لفترة طويلة قد تصل إلى مدى الحياة، علاوة على أنه يمكن تسخينها إلى درجة حرارة عالية مع احتفاظها بالحرارة لفترة طويلة، وتتناسب بشكل مثالي لتسوية شرائح اللحوم والكفتة والبطاطس المقلية، وجميع الأطعمة، التي يجب أن تكون لها طبقة مقرمشة. وكلما زاد استعمال المقلاة، كانت عملية التحمير أسهل.
ومع كل مرة يتم فيها استعمال المقلاة المصنوعة من حديد الزهر يزداد سُمك الطبقة السوداء في قاع المقلاة، وبالتالي فإنها تصبح غير لاصقة، وهو ما يسهل عملية تنظيفها، ولكن يعيب هذا النوع من المقالي بأنه ثقيل الوزن للغاية ويمكن أن يصدأ وغير مناسب للاستعمال في غسالات الأطباق.
ويمكن تنظيف المقلاة المصنوعة من حديد الزهر بعد تركها تبرد بواسطة مناشف المطبخ، وفي حالة احتراق بعض الأطعمة في المقلاة فيمكن نقعها لمدة ساعة في الماء والمسحوق. وأكدت سيمون كوستلر، من موقع “بفانينهيلدين. دي” الألماني، أن نقع المقلاة لمدة ساعة لن يمثل مشكلة، ولكن لا يجب نقعها طوال الليل.
مقلاة النحاس: تتمتع المقالي المصنوعة من النحاس بالتوصيل الحراري الممتاز، وبالتالي فإنها تسخن بسرعة وبشكل متساوٍ، وتبرد بنفس السرعة، وتعتبر من الأدوات الضرورية للطهاة المحترفين، بالإضافة إلى شكلها الأنيق.
ولكن يعيب المقالي المصنوعة من النحاس تعرضها للأكسدة بسرعة، ولذلك يجب تلميع هذه النوعية من المقالي بصورة منتظمة من أجل الحفاظ على اللون النحاسي الجميل.
ونظرا إلى أن النحاس حساس للأحماض، فإنه عادة ما يتم تبطين المقالي بفولاذ مقاوم للصدأ “ستانليس ستيل”. وأكد الخبراء الألمان أن المقالي المصنوعة من النحاس تتناسب أكثر مع الطهاة المحترفين.

1